عشماوى: أعدمت 1070 شخصا ولا أستطيع الأكل قبل الإعدام ولن أنسى طلبا غريبا لسيدة خانت زوجها قبل إعدامها لن تتخيل ماذا طلبت

48342 المشاهدات19 مارس 2018
الإعلانات

عشماوى: أعدمت 1070 شخصا ولا أستطيع الأكل قبل الإعدام ولن أنسى طلبا غريبا لسيدة خانت زوجها قبل إعدامها لن تتخيل ماذا طلبت





لقاتل الشرعي"، عشماوي الذي قضي للبعض أن يحصي أنفاسه داخل كفتي يديه القاسيتين، اسمه يقشعر أبدان المتهمين والقابعين خلف جدران السجون، يتمنون تجنب لقاءه.
"أنا بفرح لما بنفذ حالة اعدام، عشان بروح لعيالي بفلوس وفاكهة"، هكذا بدأ "الجلاد" حسين العشماوي حديثه.
قال حسين قرني الشهير بـ"عشماوي"، إن وظيفته بالداخلية تسمى "جلاد" وأنه فخور بعمله رغم نظرات الناس التي تحمل خوفًا منه وتشائمًا من وظيفته، إلا انه يشعر بالرضا تجاه عمله، مضيفاً "أن مهنة الإعدام زودتني ايمان وثقة بالله.. لأن الاعدام حاجة بسيطة بجانب حساب ربنا يوم القيامة".
بفرح لما أعدم شخص.. وأول حالة كانت "ست"
وأضاف عشماوي، "بداية عملي بالشرطة كانت منذ السبعينيات، وبعدها كان ليا رغبة أني اشتغل في مهنة الجلاد وبالفعل قدمت أوراقي وقبلوني بعد عدة اختبارات"، ويتذكر "أول علاقتي بغرفة الإعدام كانت بداية التسعينات وأول حالة إعدام كانت لـ"واحدة ست" وعشيقها، كنت وقتها مرتبك شوية.. بس بمرور الأيام اتعودت على الموضوع وحبيته، وبقيت بفرح لما يجيبوا حالة عشان ينفذوا فيها الاعدام".
وتابع في حواره مع مصراوي، "لما بتعدي فترة طويلة من غير تنفيذ أحكام إعدام، بروح اخبط على الطبلية " في غرفة الاعدام وبقولها الحال واقف"، ويوضح "أنا لما بنفذ حكم اعدام باخد على الراس 100 جنيه، وببقى مروح لعيالي مبسوط، وبشتري ليهم فاكهة ولحمة".
اعدمت مظلوم.. "بكيت جنب جثته بعد ما "شنقته"
ويحكي عشماوي عن ذكرياته مع حبل المشنقة، قائلًا " فيه واحد كان شغال أمين شرطة في اسكندرية وصدر ضده حكم إعدام لأنه قتل سيدة كانت بتحاول تموته فخرج من مسدسه طلقتين تسببوا في موتها، وأول ما دخل غرفة الإعدام طلعته على "الطبلية"، إلا أنه صرخ بكلمة "يارب" حسيت أنها زلزلت المكان وكل اللجنة اللي كانت واقفة اتهزوا من الكلمة وخرجوا برة .. وحسيت أنه مظلوم.. بس كان لازم انفذ فيه.. وبعد ما مات قعدت جنب جثته وقعدت ابكي عليه لأني حسيت أنه مظلوم".
عزت حنفي قالي "خلّص بسرعة"

قد يعجبك ايضاً

الأذان الحزين الآذان الذي أبكى الملايين - أجمل آذان أسمعه في حياتي من طفل ضرير هذه السيدة استخدمت شيئاً للنساء وكادت أن تفقد حياتها…. وسبب تفعله كل النساء نملة في كرب شوف رحمة ربنا بيها فك كربها ازاي سبحان الله موسيقى مونامور .. تخترق القلب و الروح ... اغمص عينيك و استمع و استمتع

تصفح المزيد!

اغلق
‫مظهر شاهين لأول مرة يرد على صورته وهوبيبوس ايد صفوت حجازى