الإعلانات

لماذا يستخدم رجال الشرطة الخيول حتى الآن رغم التقنيات الحديثة، وبعضهم في دول متقدمة ! سر لا يعلمه الجميع !

في الوقت الذي تحرص فيه معظم الدول على تزويد قواتها بأجهزة متقدمة، حتى أصبح الشرطي في الوقت الالي يمتلك الكثير من الأدوات التي تساعده في إدارة عمله، مثل الميكروفون أو الكاميرا الجسدية، وأجهزة اللاسلكي وغيرها.

إلا أنه لا زالت بعض البلدان يستخدم شرطيها الحصان، ولعل في ذلك بعض الحكم التي سنتعرف عليها الآن، ومن بين أشهر الدول التي لا زالت تستخدم الأحصنة في ذلك نيويورك ولندن وبرلين، والآن لنعرف لماذا يستخدم بعض أفراد الشرطة الأحصنة أثناء أداء عملهم.

ربما يستخدمها بعض قوات الشرطة للسيطرة على التظاهرات والحشود، فالخيل يجعل الشرطي على إرتفاع عالي يمكنّه من الرؤية جيدا، ويسهل علىه الحركة بين الحشود الكبيرة، فضلا عن أن ذلك يساعده في تفريق الحشود أيضا، ومن أشهر تجمعات الحشود التي يظهر فيها أفراد شرطة يعتلون الخيول في مباريات الكرة، حيث يظهرون في حالة حدوث شغب بين الجمهور، ولعل الحكمة من ذلك أن الإنسان يندلع لديه خوف بالفطرة من الحيوانات والمخلوقات التي تكبره، وذلك خوفا من البطش به أو أن يداس من قبلهم، وكذلك فإن المشاغبين في تلك التجمعات يعتدون على سيارات الشرطة، إلا أن الوضع مختلف مع الحيوانات حيث يصعب توقع ردة فعل الحيوان إذا قمت بإيذائه.


* من أشهر الامثلة التي نجح فيها أفراد شرطة يعتلون خيول في تفريق حشود كبيرة، عندما نجح حوالي أربعة أفراد شرطة في تفريق تظاهرة كبيرة كان قد فشل عشرين شرطي في التصدي لها، وذلك في المملكة المتحدة.

في حالات الزحام والحشود الضخمة لا يفضل إطلاقا دخول السيارات فيها
الإعلانات

تصفح المزيد!

اغلق
من هي ناتالي بورتمان التي رفضت جائزة إسرائيلية بسبب غزة؟